السبت، 13 نوفمبر، 2010

تقنية التفاؤل التي أجيد^^





لم أعد كما كنت ..توقفت عن ممارسه عاداتي التي لم تعد علي بالنفع ...

قلبي مظلتي تحت سحب لاتمطر ..عقاربي تلدغني والوقت يمضي ولاقطار يأتي..

مراقبه عناق البحر والشفق ولاشراااع يلوح للمرفئ بالعوده ..

قد أكون تعلمت اليأس من عقم عاداتي ...ولكن الامر ليس كذلك

ولكن لوهله علمت معنى حسن الظن بالله ..

قد يطول انتظاري ...قد تنغمس شمسي في البحر بعد العناق قد يصل القطار وانا لست هنا ..لكنه لن يغادر قبل ان اصل ..

فذلك نصيبي من دعواتي ..

سأحظى بما اريد حين يحين ذلك ..

فالله لايضع في قلوبنا امل لما نريد ليحرمنا منه...حتى وان لم يكن الان ....

حتى وان لم ارتدي مظله ولم ازور المحطه ولم اراقب الشاطئ..يوما ما سيدعوني القدر لافعل ذلك ...

بالرغم من صحراء اوطاني وجدب مايحيط بي ...

يوما ما سيهطل الثلج ^^

امنيه في فقاعه ^^





فقاعات افكاري ...

لا انكر ذلك في شخصيتي ...

احب كثيرا البقاء وحدي ....في فقاعات افكاري ...

انسق باقات ازهاري ....احدد للشمس اركان تسللها في فقاعتي ....

استلقي بهدوء لاراقب انعاكسي في سقف فقاعتي .....

تلك انا ..اصنع عوالمي الخياليه واسكنها ...اضع قوانينها ... لا اضع تذاكر دخول لاي كان .......

انا داخل فقاعه لاتنفك ترتفع ترتفع ....في عالم اللاواقع واللاوعي وارسم باصبعي ...

قلب ونجمه بحيره وجسر ...حرفي وازخرفه ...

لا اتمنى البقاء الى الابد في الفقاعه ...

ولكن


حتى اغفو من هم ايامي وبعد امنياتي ورحيل مركب احلامي ...حينها لا استيقظ.......

حقنه حنيني لأبي ....:(






مضى وقت طويل منذ فراقنا .....
ولكن كلمات رسالتك الاخيره لازالت في هاتفي ...
تنهمر دموعي قبل ان ابدأ قرائتها ....منذ البدايه (الى سماوي ) ابكي عند قرائتي هذه الكلمات ...
بالرغم من الالم الذي يتجدد في داخلي ...والبكاء الذي يقف في منتصف قلبي ...لا اقوى على الصراخ والبكاء بصوت عالي ولا اقوى على دفنه, يشتد الالم ويرتفع الصوت حتى ترتعش اركان قلبي بهزيم رعد بكائي الدفين ولايمطر الا القليل من الدموع التي تتأرجح على حافتي عيناي لتتساقط بهدوء يشبه صمت الموت .....آمل ان اكون وفقت في شرح مفردات المي حين اتذكر ذلك الوقت ...
كل ذلك الالم وكل مااشعر به من تخبطات في تلك اللحظه الا انني لا اتوقف عن تكرار ذلك وكأنني في حاله ادمان الالم ...
حتى اصبحت احقن قلبي بجرعه حزن كلما اشتد بي الحنين لك ولاراضيك .......